منتديات حمورابي التاريخية
مرحبا بك عزيزي الزائر
فـي

منتديات حمورابي التاريخية
اوسع نافذة تاريخية تطل على العالم

إن لم يكن لديك حساب بعد
نتشرف بدعوتك لإتمامه



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول
online
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» تاريخ الرقيق الابيض في البحر الابيض المتوسط
الثلاثاء أكتوبر 31, 2017 3:02 am من طرف وليدالصكر

»  كتاب رحلة في البادية
الجمعة أكتوبر 27, 2017 5:26 pm من طرف وليدالصكر

» اسكندر يوسف الحايك
الجمعة أكتوبر 27, 2017 5:13 pm من طرف وليدالصكر

» اسكندر يوسف الحايك
الجمعة أكتوبر 27, 2017 5:09 pm من طرف وليدالصكر

» السيلحين
الجمعة أكتوبر 27, 2017 3:06 pm من طرف وليدالصكر

» قصر الصنين
الجمعة أكتوبر 27, 2017 2:53 pm من طرف وليدالصكر

» تــأريــخ الـديـانــة الـبــابــيــة
الجمعة أكتوبر 27, 2017 2:23 pm من طرف وليدالصكر

» لغات العراق القديم- الثقافة اليهوديـة
الخميس يوليو 06, 2017 6:19 pm من طرف وليدالصكر

» القبائل العربية في ليبيا
الأربعاء يوليو 05, 2017 5:45 pm من طرف وليدالصكر

» قصة الرحالة الايطالي ديللا فاليه وزوجته العراقية
الجمعة سبتمبر 30, 2016 8:15 pm من طرف وليدالصكر

» العثمانيون ..اصلهم وتاريخهم
الجمعة مايو 06, 2016 10:37 pm من طرف وليدالصكر

» أثينا مولد الحضارة الغربية
الجمعة نوفمبر 20, 2015 5:19 am من طرف وليدالصكر

» متحف أورسي
السبت نوفمبر 07, 2015 6:22 am من طرف وليدالصكر

» لغات العراق القديم- العربيـة
الثلاثاء مايو 26, 2015 3:36 am من طرف وليدالصكر

» اخــوان الصفـا
الجمعة أكتوبر 24, 2014 8:33 pm من طرف وليدالصكر


شاطر | 
 

 تــاج مـحـل في الهند

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المهراجاغاندي
عضو مشارك
عضو مشارك


عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 27/09/2009

مُساهمةموضوع: تــاج مـحـل في الهند   الأحد سبتمبر 27, 2009 4:00 am

تـــاج مـحــل







تاج محل هو من أجمل المباني الإسلامية في الهند من حيث الروعة والزخرفة والتصميم الهندسي.
وهو مبنى عملاق يشرف على مدينة أكرا بالهند، والتي كانت عاصمة المغول في ذلك الحين إلى أن قام الإمبراطور شاه جهان الذي حكم الهند قبل أكثر من 300 سنة بنقل العاصمة من أكرا إلى مدينة دلهي والتي هي عاصمة الهند حتى اليوم.
وقد شيدَّ هذا البناء الضخم الإمبراطور شاه جهان تكريماً لزوجته وشريكة حياته والتي كان اسمها (ممتاز محل) حيث كان الإمبراطور يحب زوجته كثيراً لأنها كافحت معه وكانت مخلصة له وأنجبت له ستة أولاد، ولما توفيت في عام 1630 حزن عليها زوجها الإمبراطور حزناً شديداً وقرر أن يقيم لها أجمل مقبرة يمكن أن يشاهدها إنسان، فاستدعى المهندسين المعماريين من كافة أنحاء العالم من الهند وتركيا وفارس والجزيرة العربية ليتعاونوا في وضع تصميم مميز لهذا البناء، وبعد 18 عاماً أصبح البناء جاهزاً بعد أن اشترك في تنفيذه أكثر من 20 ألف عامل، وقد جلبوا له الحجارة الجميلة والرخام الأبيض المصقول من الهند ومصر والجزيرة العربية والتبت.
ويبلغ ارتفاع المبنى حوالي 61م كله من الرخام الأبيض وكتبت عليه آيات من القرآن الكريم باللون الأسود.
وقد تم ترصيع وتزيين جدران المبنى بالأحجار الكريمة والعقيق وزهور عباد الشمس وأحجار الفيروز في تنسيق رائع يبهر الأبصار ويسلب العقول كما تحيط بالمبنى من كل جانب مجموعة من القباب الكبيرة والصغيرة غير المتصلة والتي يبلغ ارتفاع بعضها 41 متراً.
وكانت تحيط بالمبنى حديقة كبيرة تعتبر قمة في التخطيط والتنسيق الرائع حيث كانت تضم النافورات الجميلة والأشجار

العالمية المشكلة بطريقة هندسية جميلة وبعد وفاة الإمبراطور دفن في نفس البناء إلى جانب زوجته

مصدر الـمـوضوع اعلاه

والشئ بالشئ يذكر
فمن هو منشئ هذا الصرح العجيب

من شيراز رحل مرشد للعمل في بلاط الامبراطور المغولي شاه جهان في مدينة اجرا، وهناك ضرب القدر له موعدا مع المجد ليشيد إحدى عجائب الدنيا السبع، فقد توفيت ممتاز محل زوجة شاه جهان، وأراد الامبراطور أن يعبر لها وهي في الحياة الآخرة عن حبه لها وحزنه على فراقها، فعهد إلى مرشد الشيرازي بتصميم وتنفيذ روضة أو مدفن لممتاز محل زوجته الايرانية الاصل• وتشير المصادر التاريخية الى اسماء عدد من المعماريين الذين ساعدوا الشيرازي في عمله مثل مير عبدالكريم أو عبدالكريم معموري ولطف الله احمد وحفيده عطاء الله بن احمد بن لطف الله• وقد عمل الشيرازي ومن عاونه من عام 1630م لانجاز تصميم الروضة التي تعرف إلى اليوم باسم تاج محل وفقا لرغبة الامبراطور المغولي شاه جهان ولرؤيته أو تخيله لما ينبغي أن يكون عليه هذا البناء، كما كان آصاف خان وزير البلاط يقوم بنقل أوامر الامبراطور إلى المعماري مرشد الشيرازي ويرفع التقارير اليومية عن العمل إلى الامبراطور• ومن المعروف أن ممتاز محل دفنت اولا في قبر عادي بصفة مؤقتة في برهان بور على ضفة نهر التابني عقب وفاتها عام 1630م وخلال العامين التاليين كان الشيرازي ومعاونوه يرسمون خطة الروضة التي سينقل إليها الجثمان• والروضة أو الروضات هي الاضرحة التي تنشأ فوق القبور، وقد مهدت لظهور تاج محل هذا العمل الهندسي المعجز عدة روضات هندية رائعة التصميم مثل روضة غياث الدين طغلق جنوب دلهي «1325م» وروضة الامبراطور همايون وروضة السلطان اكبر• ولكن روضة تاج محل تفوقت عليها جميعا بنضج عناصرها المعمارية وتناسب مكوناتها ثم بتآلفها مع حدائقها تآلفا يصعب معه الفصل بين البناء والمساحات الخضراء•

قبر وقصر

ويلاحظ الدكتور حسين مؤنس أن مهندس تاج محل جعل الروضة قبرا وقصرا في آن واحد واذا كان عقله الواعي قد جعلها مسجدا فقد جعلها عقله غير الواعي قصرا للمتوفى• فالروضة تشبه في مجملها مسجدا مؤلفا من ثلاثة ايوانات الاوسط منها فيه القبر وهو مغطى بالقبة وإلى اليسار منها المسجد وفيه القبلة المتجهة إلى مكة. أما الجزء الثالث الواقع الى يمين القبة والمعروف بقاعة الزوار فهو ايضا مسجد صغير مدخله مدخل مسجد ومحرابه محراب مسجد وهذا هو الشيء الرئيسي في المبنى وما عدا ذلك تفاصيل وزيادات• ويظهر التصميم حرص المعماري على توفير أجواء ناعمة لمرقد ممتاز محل ولذا نراه يتجنب الإسراف في أعمال الزخرفة بما توحي من بهرجة وفخامة وترف دنيويين ولجأ في ذات الوقت الى تغشية الارض وكسوة الجدران بقطع من الرخام الابيض الصافي إلا من بعض زخارف محدودة ومتناثرة هنا وهناك• وعلى الرغم من الخلاف الواسع بين المعماريين وعلماء الآثار حول مدى تأثر مرشد الشيرازي مهندس تاج محل بأي من العمائر الإيرانية أو الهندية فإن الذي لا شك فيه ان الشيرازي كان على إلمام واسع بتقاليد العمارة الإسلامية الراسخة ولاسيما فيما يتصل بتصميم الواجهة الخارجية وكان لنجاحه في التوصل الى النسب الجمالية الملائمة لطبيعة خطة المبنى وتحقيق التكامل فيما بين المظهر الخارجي والتصميم الداخلي، أكبر الأثر في اعتبار تاج محل من عجائب الدنيا السبع• ففي الداخل يتخذ الشيرازي من المدفن مركزا يفصل بقدر ما يجمع بين جزءين متساويين في المساحة وهما المسجد وقاعة الزوار. ويتوج التماثل بينهما بتغطية كل منهما بقبة صغيرة ويصل ابداع المهندس المعماري الى مداه في التصميم المؤثر للواجهة والذي يعتمد على إحدى المميزات المعروفة في الفن الاسلامي بصفة عامة وهي توزيع الوحدات بتوازن• ففي وسط الواجهة نجد فتحة الدخول الهائلة وقد توجت بعقد فارسي مدبب وفوقها مباشرة قبة من النوع المعروف باسم القباب السمرقندية وهي ذات هيئة بصلية ويشبهها البعض ببيضة الدجاج• والى يمين ويسار الباب والقبة يكرر الشيرازي ضلعين من البناء بكل منهما عقدان متتاليان لهما ذات هيئة عقد الباب الرئيسي وإلى يمين ويسار القبة الرئيسية الهائلة قبتان صغيرتان من نفس الطراز . ومن الابتكارات المهمة التي تدل على عناية مرشد الشيرازي بالتفاصيل التي تثبت وحدة تصميمه وتكامله ان قمة المنارات شغلت بجواسق مغطاة بقباب صغيرة مشابهة في طرازها لتغطية الروضة• وبذلك انتقل هذا المهندس العبقري من مجال تناغم البناء الارضي إلى تحقيق الانسجام لنهايات كتله المعمارية على خلفية سماوية زرقاء• وإذا ما تخيلنا وفق نظريات الصوت ان القبة الرئيسية تمثل الصوت المتحدث في هذه المجموعة عن جمال ممتاز محل ومكانتها الأثيرة في قلب زوجها شاه جهان، فإن القباب الصغيرة تمثل الصدى المباشر لهذا الصوت بينما القباب المتباعدة بأعلى هامات المآذن الاربع تمثل رجع الصدى في الفضاء الفسيح•

توزيع عبقري للكتل

لاشك أنه توزيع عبقري للكتل في الفضاء الخارجي بدا خافتا على استحياء في المآذن وطفق يكبر في الانتقال من قبابها الصغيرة الى القباب الثانوية للمسجد وقاعة الزوار حتى بلغ مداه الأكبر في قبة المدفن أو الروضة• أما عن علاقة البناء بالفراغ الفسيح من حوله فهي عبقرية أخرى لمهندسها مرشد الشيرازي فالحدائق المفروشة حول الروضة تمثل تصور وتخيلات الفنان المسلم لرياض الجنة والقاعدة الثلاثية لتوزيع العناصر لم تغب عن تصميم هذه الحديقة بخضرتها مع البياض الناصع للبناء• فهي طوليا تعتمد على ممشى به مجرى مائي أوسط على جانبيه حديقتان متماثلتان بل ان هذا الممشى ذاته قد اخضع لقاعدة التقسيم الثلاثي ففي الوسط مجرى مائي والى اليمين واليسار في تكرار متماثل ممشى صغير من الرخام الأبيض يليه آخر عريض من الرخام الأخضر والأبيض• وإذا كانت شهرة تاج محل قد غلبت على اسم المبدع فإن مرشد الشيرازي وكذا الذين عملوا معه يستحقون كل الثناء والتقدير لعملهم الفني الرفيع•


مصدر هذا الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تــاج مـحـل في الهند
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات حمورابي التاريخية :: المـنـتــديــــات الـتـأريــخــيــــة :: منتـدى الاماكـن والمـواقـع التــاريـخـيــة-
انتقل الى: